Header Ads

Advertisement - Continue Reading Below

ليفربول يواجه واتفورد بدون صلاح الليلة

Advertisement - Continue Reading Below
ليفربول يواجه واتفورد بدون صلاح الليلة ويلعب ليفربول وواتفورد الليلة ضمن منافسات الجولة الثالثة لضمان الاقتراب من صدارة الدوري الانجليزي مع منافسة شرسة مع مانشستر سيتي الحاصل على الدوري الموسم السابق ,  يحل الفريق الكروى الأول بنادى ليفربول ضيفًا ثقيلًا على نظيره واتفورد، فى الخامسة مساءً، على ملعب «فيكارج رود»، ضمن منافسات الجولة الثالثة عشرة من بطولة الدورى الإنجليزى الممتاز.

التقى الفريقان فى 10 مباريات سابقة، نجح ليفربول فى الفوز خلال 8 لقاءات، فيما كان التعادل مسيطرا فى مباراة واحدة، وحقق واتفورد الانتصار فى مباراة واحدة فقط.

أحرز نادى ليفربول 24 هدفًا فى شباك واتفورد، فيما سجل الأخير 7 أهداف فقط فى شباك الريدز خلال تاريخ مواجهات الفريقين السابقة. يسعى فريق ليفربول خلال المباراة إلى تحقيق الفوز ومواصلة سلسلة الانتصارات فى الدورى الإنجليزى هذا الموسم، حيث تُعد انطلاقة الريدز الأفضل له على الإطلاق.

يحتل ليفربول المركز الثانى بجدول ترتيب الدورى الإنجليزى الممتاز، برصيد 30 نقطة، بفارق نقطتين فقط عن السيتى، متصدر البريميرليج برصيد 32 نقطة.

من جانبه، قال كلوب: «يمكننا التحسن أكثر من ذلك، وسنقوم بهذا الأمر، لكن علينا الفوز بالمباريات رغم عدم تقديم المستوى المعهود، هكذا تسير الأمور». وأضاف كلوب: «لا يوجد سبب لمهاجمة اللاعبين فهم يقدمون عملاً رائعًا، لذلك يوجد العديد من الأمور التى تسير بشكل أفضل من الموسم الماضى، الدفاع يقدم مستوى أفضل وأصبحنا أكثر استفادة من الكرات الثابتة، وأصبحنا أكثر حسمًا فى المباريات وكذلك فى إدارة اللقاءات، لذلك يوجد تحسن كبير».

وأشار مدرب الريدز إلى أنه بالوصول لهذه الفترة خلال الموسم الماضى لم نكن نسير بالشكل الأفضل، خسرنا أمام توتنهام فى أكتوبر، وظهر الفريق بمستوى جيد فى دورى الأبطال، ليست لدينا أعذار للهزيمة أمام ريد ستار، حيث إنها كانت مباراة سيئة ولم تسر مباراة نابولى بشكل جيد كذلك. وأكد يورجن كلوب أن لاعبى ليفربول لم يكونوا فى أفضل حالاتهم ضد ريد ستار ونابولى، لكن بخلاف ذلك قدمنا مباريات كبيرة، مستشهداً بأن الفريق لعب بشكل جيد أمام باريس سان جيرمان، الذى لم يخسر أى مباراة هذا الموسم فى مختلف البطولات سوى أمام الريدز.

واختتم المدير الفنى لفريق ليفربول قائلا: «الأمور تسير بشكل جيد وأنا معجب بهذا الموسم، لقد تحسنا كثيرًا وأمامنا المزيد لنقدمه، لكننا أمام فترة قاسية كرويًا الآن».

يستعد نادى ليفربول الإنجليزى لهذه المواجهة بكامل قوته، بعد استعادة نابى كيتا لياقته البدنية، بالإضافة إلى جاهزية القائد جوردان هيندرسون. من المتوقع أن يعود يورجن كلوب إلى طريقته المفضلة وهى 4-3-3، والدفع بالثنائى جورجينيو فينالدوم وجيمس مينلر، فى حين أن النجم الغينى نابى كيتا سيلعب أمامهما.

من المنتظر أن يدخل ليفربول اللقاء بتشكيل يتكون، فى حراسة المرمى، أليسون بيكر، وأمامه روبيرتسون، فيرجيل فان دايك، جوميز، ألكسندر أرنولد، جورجينيو فينالدوم، نابى كيتا، جيمس ميلنر، محمد صلاح، ساديو مانى، روبيرتو فيرمينو. على الجانب الآخر، يسعى فريق واتفورد إلى استغلال عنصرى الملعب والجماهير من أجل إحداث المفاجأة أمام ليفربول من أجل الخروج بنقطة على الأقل من اللقاء.

ويتطلع جارسيا، المدير الفنى لفريق واتفورد، إلى إغلاق المساحات أمام الثلاثى الخطير للريدز محمد صلاح، ساديو مانى وروبرتو فيرمينو من أجل اللعب على الهجمة المرتدة وإرباك دفاعات ليفربول
Advertisement - Continue Reading Below
يتم التشغيل بواسطة Blogger.