Header Ads

Advertisement - Continue Reading Below

أول تدريب للمنتخب الوطني بدون صلاح وحجازي ... استبعاد وليد سليمان واحمد فتحي من مواجهة سوازيلاند 12 أكتوبر الجاري

Advertisement - Continue Reading Below

تحول معسكر منتخبنا الوطني الأول  لكرة القدم أمس إلى مستشفى للعلاج اللاعبين المصابين عقب انهم انهم في انطلاق الاستعدادات لمواجهتي سوازيلاند يومي 12 و 16 أكتوبر الجاري في الجولتين الثالثة  و الرابعة لتصفيات أمم إفريقيا 2019 وهو ما أثار قلق المكسيكي خافيير أجيري المدير الفني للفراعنة خاصة في ظل الاعتماد على العناصر التي تم اختيارها وصعوبات انتقاء عناصر بديلة في الوقت الحالي .






انضم أمس اللاعبون الى ملعب إقامة المعسكر في نادي ايروسبورت في القاهرة حيث نظم لاعبو الدوري الممتاز بجانب المحترفين الذين وصلوا إلى القاهرة  في ساعة مبكرة من فجر أمس باستثناء الثنائي أحمد حجازي ومحمد صلاح الذين حصلوا على إذن من الجهاز الفني بالانضمام في وقت متأخر من مساء أمس حيث يحضر حجازي حفل زفاف أحد المقربين له في حين توجه صلاح إلى بلدته نجريح للاطمئنان على أسرته على أن ينتظم الثنائي في التدريبات اليوم, يغيب حجازي عن مواجهة   منتخب هولندا الأولى للإيقاف في حين يتواجد في المباراة الثانية التي تقام بالدول الافريقية .

 


شهادة قائمة اللاعبون 27 الذين اختارهم اجيري في المواجهة بين تعرض كل من محمد الشناوي حارس الاهلي و صلاح محسن و مروان محسن للاصابه خلال مشاركتهم مع فريقهم في حين اشتاق باقي اللاعبين من الإجهاد الشديد الناتج عن مباريات فريقه او الارهاق الناتج عن السفر بالنسبة للمحترفين وهو ما دفعه الجيري الى ارجاء تنفيذ البرنامج التدريبى الذى يتضمن رفع اللياقة البدنية والقوة الجسمانية بجانب الجاهزية الفنية والاكتفاء بخوض اللاعبين  لجلسات الاستشفاء مع أداء تدريبات فك العضلات و الجري الخفيف حول الملعب فقط

من ناحية أخرى استقراجيري بالاتفاق مع أحمد ناجي مدرب حراس المرمى على الاكتفاء بثلاثة حراس فقط في قائمة المباراة على أن تحدد التدريبات أسماء الثلاثي و يتم استبعاد الحارس الرابع من الصفر الى سويت لندا أوضح نادي خلال حديثه ومع اجري انه في حاله استمرار اصابه محمد الشناوي الحارس الأساسي في يتم الاكتفاء بالثلاثي محمود جنش و محمد عواد و محمد ابو جبل

Advertisement - Continue Reading Below
يتم التشغيل بواسطة Blogger.